سكــك حــديد مــصر

بث تجريبي

أخبار الهيئة القومية لسكك حديد مصر

في إطار خطة الدولة المصرية للربط مع دول الجوار وتعزيز التشاركية بمحيط الدولة العربي والإفريقي.

25/11/2020

وعلى هامش فعاليات معرض ومؤتمر النقل الذكي، استضاف صباح اليوم الأربعاء السيد المهندس أشرف رسلان رئيس القومية لسكك حديد مصر، واللواء محمد عبداللطيف رئيس مجلس إدارة شركة إيرماس، معالي وزير البنية التحتية والنقل السوداني السيد المهندس هشام محمد بن عوف، وذلك بمقر ورشة إيرماس المتخصصة في صيانة الجرارات.

وتطرق الحديث من جانب السيد المهندس أشرف رسلان عن اهتمام ورغبة القيادة السياسية بالدولة لتنفيذ مشروع الربط السككي بين مصر والسودان لدعم محاور الإقتصاد وتعظيمها من خلال السكك الحديدية لتشجيع حركة التجارة وتشجيع حرية التنقل داخل المجتمعات وبما يثري حركة إنتشار الثقافات والتبادل التجاري وخلق فرص عمل وإنشاء بيئة محفزة للإستثمار ومشجعة على الإعتماد على الذات وربط المجتمعات بالأسواق ودعم وتمكين الإفراد بالمجتمعات من عمل شراكات في مجال التجارة نتيجة ربط الأسواق مع بعضها البعض في عالم متصل يسهّل حركة التبادل بين البلدين من سوق إلى أخرى، متجاوزة في ذلك الحدود السياسية والحواجز الجغرافية والأوضاع الإقتصادية للدولتين والعمل على مسايرة متطلبات التوسع في الإنتاج والتعمير في إطار خطط دول شمال أفريقيا.

وجدير بالذكر بأنه جاري أعمال دراسات الجدوى الإقتصادية والإجتماعية والبيئية لمشروع الربط السككي بين مصر والسودان بمعرفة هيئة تخطيط مشروعات النقل وجاري حاليًا توفير التمويل اللازم لتنفيذ كافة الدراسات المطلوبة.

وتطرق السيد المهندس محمد عبداللطيف إلى المشروعات التي تمت بين الجانبين شركة ايرماس وهيئة سكك حديد السودان بأعمال السكك الحديدية، حيث تم إصلاح وصيانة عدد ٨٠ محرك جر وإعادة تأهيل عدد ١١ موتور جر وعدد ٥ موبينة جر صيني وعدد ٢ مولد إضافي لصالح شركة مجمع سيقا، وجاري حاليًا إصلاح وإعادة تأهيل عدد ٣٠ موتور جر.

وأشار معالي وزير البنية التحتية السوداني إلى أهمية دور الهيئة القومية لسكك حديد مصر ممثلة في شركة ايرماس في مجال تطوير وإصلاح وعمرة الجرارات لما تمتلكه الهيئة والشركة لإمكانات بشرية ومادية عظيمة.

ومن جانبهما، وبعد اتمام جولتهم بالورشة والمرور على (ورش موتورات الجر والبورينج والمحركات والدهانات)، والتي أثنى خلالها معالي الوزير على سير العمل بالورشة والعاملين بأقسامها المختلفة، ومن ثمَّ، قدم رئيس الهيئة ورئيس شركة ايرماس درعي الهيئة القومية لسكك حديد مصر والشركة للسيد وزير البنية التحتية السوداني تقديرًا واحتفاءً بزيارته الكريمة، وتوثيقًا لمد أواصر التعاون بين البلدين.

وفي نهاية اللقاء، وجّه السيد وزير البنية التحتية السوداني الشكر على حفاوة الاستقبال، معربًا عن يقينه بنجاح التجربة المصرية السودانية وإيمانه أن تؤتي ثمارها المرجوّة على كافة الأصعدة الإجتماعية والإقتصادية بما يلبّي طموحات البلدين الشقيقين.